الأقيال نيوز

2024-04-17 1:19 مساءً

رئيس الموقع:ياسر الصيوعي

التصنيفات
أراء واتجاهات الرئيسية

تسريب الكشوفات.. فخ لا تصحيح أخطاء

شارك:-

تقوم السيكولوجية الاعلامية الايرانية بلعبة قد تودي الى كارثة، وهي حملة اعلامية مكثفة على الشرعية مستغلة بعض الاخطاء بفتح وتسريب ملفات تقود لفتنة تحول اليمن بلا دولة وتفرض الميليشيات الحوثية والجماعات الارهابية مما سيدمر اليمن ويهدد دول الجوار وشرق افريقيا والله اعلم بنتائجها.

لقد كانت فتنة الربيع سبب ما وصلنا اليه وما وصلت اليه دول عربية الى اليوم لست مدافعا عن الاخطاء التي يجب اصلاحها في إطار القانون، ولكن المرحلة لا تحتمل مثل هذا اذ ان تسريب هذه المستندات للإعلام وشبكات التواصل خطر كبير وفتنة لظروف صعبة.

هناك امر أخطر وهو إذا حصل لا سمح الله شيء للشرعية سيكون صعب اعادة الشمل وستكون اليمن اسواء كارثة علينا ان نعالج الأمور بحكمة والنظر للأبعد والحذر من الانجرار لفتنة خطيرة.

فالأهم اولا تحرير البلد من الخطر الاكبر ومعالجة مثل هذه الأمور بحكمة ولابد من جمع الشمل والكلمة بين جميع الاطراف الوطنية والحذر من تسريب هذه الوثائق وما بعدها ويتم معالجة الاخطاء واصلاح الأمور.

على الاخوة في الاعلام والشرعية ان يعالجوا الأمور بحكمة وفق المؤسسات بعيدا وعليهم حسن اختيار الوزراء ذوي الكفاءة وليس تقاسمات حزبية وقبلية والبعد عن اثارة الناس.

ما يجري فخ منصوب ليس هدفه محاربة واصلاح الاخطاء وانما انهاء الشرعية وانفلات الأمور لتنفيذ خطة واطماع إيران لتفتيت اليمن وحرب شاملة الله اعلم بنتائجها، فرب يوم بكيت منه فلما صرت لغيره بكيت عليه.

لذا نشكر الرئيس على قراراته والاكتفاء بذلك، وعلى الحكومة اصلاح وزارة التعليم العالي وان تراجع الأمور التي اضرت بالطلاب وان تقوم الملحقيات السعي للحصول على مساعدات للطلاب المتضررين والتواصل مع الدول الصديقة والشقيقة للمساعدة في حل الازمة وتوحيد الصفوف للحظر الاكبر وتحرير الوطن وتشكيل لجنة رقابة قانونية مستقلة لمتابعة وتصحيح الاخطاء.