الأقيال نيوز

2024-04-16 11:05 مساءً

رئيس الموقع:ياسر الصيوعي

التصنيفات
مقالات

الشــذوذ الحوثي وعقدة النقص

شارك:-

✒️ العقيد.وضاح.العوبلي.

في المحافظات الجنوبية التي يتبنى ابنائها مشروع سياسي واضح ومعلن ومتمثل بـ (فك الارتباط) ما زال المنهج الدراسي في جميع مدارسها هو منهج الجمهورية اليمنية ولم يحصل اي تغيير او استبدال لأي درس في جميع المناهج الدراسية التعليمية فيها.

بينما جماعة الكهوف والزرائب الحوثية اخضعت المنهج لتغييرات وتعديلات عدة خلال السنوات الماضية، واليوم اصبحت شهرية، حذفت من خلالها عشرات الدروس والمواضيع الوطنية والتاريخية، واستبدلتها بدروس تافهة تخص تافهي الجماعة وحولت المنهج الدراسي الى العوبة بيد طائشيها الذين يقررون كل يوم تعديلاً جديداً.

كل يوم تثبت المليشيات لمن انخدعوا بها قبل من قاوموها وواجهوها ،انها غير ملتزمة لا بقانون ولا بلائحة ولا بتشريع، وان مخرجات طيرماناتهم تعلوا ولا يُعلى عليها.

لا ادري كيف تفكر هذه الجماعة وهي تكرس هذه العنجهية في تعاملها مع شعب يقف اكثر من 95% من ابناءه ضد خرافاتها، ورافضاً لكل هذه الصعلكة، بينما تستمر المليشيات في ممارسة خطواتها الاستفزازية ضاربة بالاخلاق والقيم عرض الحائط.

قبل سنوات بدأت بتغيير دروس تعليم الصلاة للصفوف الاولى واستبدلت الضم بالسربلة فيها، ورويداً رويدا اتخمت ولغمت صفحات الكتب الدراسية بصور ودروس عن صرعاها ودواشينها وحتى البردقان خصصت له درساً في احدى المواد ،لتثبت بذلك حجم الجهل والخرافة التي تعيش فيه.

وعندما نرى مثل هذا النزق الحوثي ،يزداد يقيننا بأن عوامل سقوط وانهيار هذه الجماعة تكمن في داخلها، لانها في كل خطوة من خطواتها تتموضع في الموقع المضاد للشعب اليمني، ومسألة سقوطها تحصيل حاصل، ويتوقف توقيت سقوطها على توفر قيادة وطنية مخلصة لقيادة الشعب والتوجه به ليهلّ التراب على هذه المليشيا الطارئة ودفنها للأبد.